Header Ads Widget

يا حسرة على جيل من ذهب معه ديدييه ديشان

هاي كورة _ شيء مؤسف حقًا أن يمتلك منتخب فرنسا هذا الجيل الاستثنائي تحت إشراف مدرب ليس لديه سوى فكر وحيد دون سواه في كل المباريات سواء كانت رسمية أو ودية أو حتى إن كان يلعب في نهائي كأس العالم.

ديدييه ديشان يثبت كل يوم أنه لم يعد لديه أي جديد يقدمه لكرة القدم الفرنسية، نعم قاد المنتخب الفرنسي إلى لقب مونديال 2018، ولكن ذلك أصبح من الماضي، الآن الوضع بات الوضع كارثيًا من سيء إلى أسوأ.

تمسك الاتحاد الفرنسي لكرة القدم بالمدرب بهذه الطريقة يبدو غريبًا نوعًا ما، فلم المخاطرة من الأساس؟ الكل بات يعلم أن هذه هي حدود ديشان ولن يصل لأبعد مما حققه سابقًا.

صراحة المنتخب الفرنسي بجيله الذهبي الحالي يحتاج إلى مدرب ملهم، ولا يوجد حاليًا على الساحة في فرنسا سوى الأسطورة زين الدين زيدان الذي يستطيع أن يقود هؤلاء اللاعبون للسيطرة على كل الألقاب الدولية لعدة سنوات قادمة.