Header Ads Widget

ظن نفسه منتصرًا .. فوجد أنها أكبر خدعة في تاريخه!

هاي كورة _ سيرجيو راموس، أكبر خدعة في تاريخ نادي باريس سان جيرمان، هكذا يمكن وصف ما يحدث حاليًا مع النادي الفرنسي الذي كان يعتقد أنه قد تغلب على ملك أوروبا ريال مدريد بعدما خطف منه قائده في الصيف الماضي.

الوضع تغير كليًا مع مرور الأسابيع، والكل شاهد الحقيقة بعينيه، الريال هو من خدع إدارة النادي الباريسي في نهاية المطاف، قدم لهم راموس على طبق من ذهب، لكي يتخلص من لاعب أصبحت الإصابة تهدد ما تبقى من مسيرته الرياضية التي أوشكت على النهاية.

وضعية المدافع المخضرم معقدة جدًا، فكلما رفع من نسق التدريبات، عاد الالتهاب له، والنتيجة واحدة هي الغياب عن الملاعب حتى إشعار آخر مجهول الموعد.

بات غياب راموس مؤكدًا عن صفوف فريقه باريس سان جيرمان الأسبوع المقبل، وذلك سواء أمام فريق أنجيه في الدوري الفرنسي أو حتى أمام فريق لايبزيغ الألماني في دوري أبطال أوروبا، بالرغم من أن عودته إلى الملاعب كانت مقررة منذ منتصف شهر سبتمبر الماضي.