Header Ads Widget

ارحموا ليونيل ميسي .. فهو بشر مثلنا

هاي كورة _ انتقادات عديدة لاذعة يتعرض لها الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي باستمرار منذ مباراته الأولى مع فريق باريس سان جيرمان الفرنسي هذا الموسم، نظرًا إلى تواضع مستواه الفني وبالأخص البدني بعكس ما كان وضعه طيلة مسيرته الرياضية تقريبًا.

هي انتقادات غير منطقية على الإطلاق، نعم هو أسطورة، ولكنه بشر في نهاية المطاف، ليو قادم من موسم صعب سواء بدنيًا أو خاصة ذهنيًا مع فريقه السابق برشلونة، وفي وقت العطلة الصيفية كان عليه قيادة منتخب بلاده نحو لقب كوبا أمريكا بينما حصل آخرون على الراحة بعيدًا عن كرة القدم.

ميسي ليس آلة، لابد أن يرتاح ولو قليلاً، ناهيك عن بعض الأمور الأخرى التي يجب ألا ننساها، ويأتي في مقدمتها مسألة التأقلم مع الأجواء الجديدة عليه في العاصمة الفرنسية باريس، حتى وإن كان بحوله الكثير من أصدقائه إضافة إلى أفراد أسرته، إلا أنه في حاجة بشكل واضح للمزيد من الوقت لكي ينسجم بشكل كامل مع منظومة ناديه الجديد.

عامل آخر لا يمكن أن نغفله بأي حال من الأحوال، وهو عامل فني، وهنا اللوم يقع على المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو الذي لا يزال عاجزًا عن استغلال وجود أسطورة مثل ميسي في صفوف فريقه، وإن كان ذلك العامل لا يمكن اعتباره أساسيًا، لأن ميسي نفسه ليس في أفضل حالاته بعد في هذه الفترة من عمر الموسم.